Home
Ar | En
Cialis Professional Tadalafil Eli 20mg Generisk Levitra 20mg Kamagra Smaksatta kamagra 100mg Viagra Generisk Levitra Generisk Levitra Original Tadalafil Eli 20mg Kamagra 100mg Viagra Kapslar Viagra Generisk Levitra Generisk Tadlafil Propecia Generisk Kamagra oral jelly 100mg Levitra 20mg Cialis Soft Kamagra 100mg Viagra Original Kamagra 100mg Generisk viagra 100mg kamagra Oral Jelly Kamagra 100mg Viagra Kamagra Levitra Lovegra 100mg Priligy Levitra Oral Jelly Levitra Professional KAMAGRA FIZZY 100 mg Brustabletter

prada shoes peuterey uk cheap vibram five fingers uk mont blanc pens cheap hollister uk cheap air jordans uk hollister outlet uk gucci belt uk air jordan uk cheap new balance trainers uk parajumpers uk cheap air max 90 prada shoes uk gucci belt cheap nike air max 90 cheap new balance trainers vibram five fingers uk cheap mont blanc pens peuterey sale


Facebook

Groupe 24

Bookmark and Share

 

عائلة البطريرك الياس الحويّك

اللّقاء السّابع والعشرون

عائلتُنا في عيد

 

دير العائلة المقدّسة – عبرين

24 آذار2015

 

 

يُعرض القربان أثناء ترتيلة " في سرّ القربان  ربّي معي مدى الأزمان"

يا سرًا سامي المقامْ يَسوعُ صارَ طعامْ

ابنُ اللهِ في القربانْ كإلهٍ وإنسانْ

ثمَّ أعطاهم وقالْ قولًا يَسحقُ الضلالْ

هذا هو جسدي خُذوا كُلوا من يَدي

 في سرِّ القربانِ ربّي معي مدى الأزمان

كَذا قالَ عن الخمر بعد العشاء والشُكر

 قالَ اشربوا يا قَومي لأنَّ هذا دِمي

 يسوعُ مَلِكَ المجدْ مَدَى الدهرِ لكَ الحمدْ

ليتَكَ ضِمنَ القلوبْ من كُلِ الكون محبوبْ

 

المحتفل : المجدُ للآبِ الّذي جعلَ من العائلة المقدّسة مثالًا لكلّ عائلةٍ مسيحيّةٍ/ والسّجودُ للإبنِ الذي يسكنُ في وسطِ عيالِنا/ والشّكرُ للروحِ القدسِ الذي يُنمي في بيوتِنا روحَ الوحدةِ والصّلاةِ/ لهُ المجدُ والتّسبيحُ والتّهليلُ منَ الآنَ وإلى الأبدِ، آمين.

 

ترنيمة " يا ربّنا "

يا ربّنا، تنازل وارمق عائلتَنا المنطرحة أمامك، طالبةً منكَ المراحم

أذكر أنّ هذه العائلة تخصّكَ لأنّنا قدّمناها وكرّسناها لكَ

رافقها بجودِكَ واحمِها من كلّ خطرٍ وساعدها في احتياجِها

وأعطِها النّعمة لتثبت على الإقتداء بعائلتِكَ المقدّسة

حتّى إذا ما كانت أمينةً في خدمتِكَ ومحبّتِكَ هنا على الأرض

تستطيعُ أن تباركَكَ إلى الأبد في السّماء

يا مريم! إنّنا نلتجئ إلى شفاعتِكِ واثقين بأن الإبن الإلهي يقبل صلواتِكِ

وأنتَ أيُّها الأبُ المجيدُ يوسفُ البارّ، ساعدْنا بوساطتِكَ القديرة

وقدّمْ رغباتِنا إلى يسوعَ على يدي مريم. آمين.

***

 مار يوسف في عيده، مثالُ التّواضع لكلّ أب
قراءةٌ أولى من رسالة أبينا البطريرك الياس الحويّك
لأبناء كنيسَتِهِ من سنة 1914
أيُّ حكمةٍ وأيُّ فلسفةٍ بشريّة لا تقفُ مندهشةً أمامَ هذا المشهدِ الغريبِ الذّي لم يره العالم قطّ قبل تاريخِ النّصرانيّة؟ أيُّ إنسانٍ لا يأخذُه الدّهش عندما يرى هذا الإنقلابَ العجيب في الطّبيعةِ البشريّةِ المائلةِ بفطرتِها إلى العُجبِ والخيلاء؟ ولكن ما هي تلك القوّةُ الفائقةُ الطّبيعةِ التي قيّضَتْ للطّبعِ البشريِّ أن يتعرّى عن الكبرياءِ ويتحلّى بالتّواضعِ؟ هي قوّةُ اللهِ القدير على كلِّ شيءٍ. وإنَّ ذلك الإلهَ الذّي عَمَدَ إلى سحقِ رذيلةِ الكبرياءِ بقوّةِ تعاليمِه الإلهيّةِ، إنّما هو ربُّنا يسوعُ المسيح الكلمةُ الأزليُّ الذّي صارَ جسدًا وحلَّ فينا.
إنَّ ذلك الإلهُ المتأنّسُ اصطفى مريمَ الفقيرة المتواضعة أمًّا له، ويوسفَ النّجارَ المسكينَ أبًا له في التّربيةِ ليَنه الأغنياءَ والعظماءَ عن الإفتخارِ بالغنى والمجدِ.
وإذا تصفّحنا تاريخَ حياةِ المسيح بعدَ أن شَبَّ، ألْفَيْنا أنّه لم يفتأَ يُزاولُ أعمالَ التّواضعِ. فإنَّه لمّا بلغَ اثنتيْ عشرة سنةً كانَ خاضعًا ليوسفَ ومريم.
لا جُرمَ أنَّ المسيح كان يؤازرُ القدّيس يوسف في الشّغلِ بحرفةِ النّجارةِ التّي كان يرتزقُ هو منها. ومن المحتمل أنَّه تعاطى هذه المهنةِ بعد وفاةِ القديس يوسف لأنَّه لم يُدْعَ في الأناجيل المقدّسة إبنَ النّجار فقط بل دُعيَ نجّارًا أيضًا وأرادَ بذلك أنْ يبكِّتَ الأغنياءَ الذّين يحتقرون ذوي المِهَن الوضيعة وأنْ يعلّمَ هؤلاء أنْ لا يأنفوا أن يشتغلوا في مِهَنِهِم.

مشاركة

يتقدّم كلُّ أبٍ من الآباء الحاضرين ويختار زنبقة من زنابق مار يوسف:  وبصلاةٍ صغيرة، يطلبُ كلُّ أبٍ نعمة خاصّة من القدّيس يوسف.

 

ترنيمة: يا نفسي طيبـي واهتفـي

يا نفسي طيبـي واهتفـي                  مدحًــا ووصفًا قد يفي

في يوسفَ البكـرِ الـذي                  للبكرِ أضحى يَصطفــي

إشفــعْ فيـنا نحن الثَرى                  يـا ساميًا كـلَّ الـورى

أنعِــمْ علينــا مُغْـزِرًا                     باليُمــنِ والبرِّ الكفـي

أنـتَ العفيــفُ المرتقي                   بالفضــلِ والحبِّ النقي

كُـنْ للـورَى تُرْسًا يقي                   شَرَّ العــدوِّ المُتِلــفِ

يــا مَنْ حَوَى كلَّ الغنى                 أُرمُــق بنـا أُرمُق بنا

دومًا وساعــةَ موتِنــا                   وَقـتَ سِراجي ينطفـي

شمّاس: أيُّها الآبُ السّماويُّ/ اخترْتَ يوسف ليُنمي ويهتمّ ويسهر على حمايةِ العائلةِ المقدّسةِ/ فجعلْتَه لكلٍّ أبٍ مسيحيٍّ/ مثالًا بالتّواضعِ والصّلاةِ والعيشِ الخفّيِّ/

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس/ الّذي عاشَ فضيلةَ التواضعِ ساجدًا أمامَ سرِّ حبِّكَ اللامتناهي/ نصلّي قائلين:

اللازمة: أسجدُ أمامَك إلهي، أعترفُ بكَ ملِكِي، ها هي حياتي في يديكَ، إفعَلْ بها ما تريدْ

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس/ نسألُكَ أن تزرعَ في قلب كلِّ أبٍ/ نعمةَ التّواضعِ / فتتقدّسُ عيالُنا وتُثمر ثمارَ الفرحِ والرّجاءِ

    مع كلِّ أبٍ يحمل اسمَ يوسف نصلّي قائلين:

اللازمة: أسجدُ أمامَك إلهي، أعترفُ بكَ ملِكِي، ها هي حياتي في يديكَ، إفعَلْ بها ما تريدْ

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس/ نسألُكَ أن تُعينَ برحمتِكَ/ كلَّ أبٍ يعيشُ كبرياءً ويسعى للحصولِ على أمجادٍ أرضيّةٍ/ بعيدًا عنكَ/ مكتفيًا بذاته/

    فمع كلِّ أبٍ يسجدُ أمام عرشِكَ الإلهيّ/ نصلّي منشدين:

اللازمة: أسجدُ أمامَك إلهي، أعترفُ بكَ ملِكِي، ها هي حياتي في يديكَ، إفعَلْ بها ما تريدْ

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس/ نصلّي من أجلِ كلِّ أبٍ استشهدَ/ دفاعًا عن إيمانِه وصدقِه وتواضعِه/

    فمع كلِّ عائلةٍ تؤمنُ بكَ ملكًا وإلهًا نصلّي منشدين:

اللازمة: أسجدُ أمامَك إلهي، أعترفُ بكَ ملِكِي، ها هي حياتي في يديكَ، إفعَلْ بها ما تريدْ

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس/ نرفعُ صلاتَنا من أجل كلِّ أبٍ فقير/ يسعى ويكدُّ ويتعبُ/ لتأمينِ لقمةِ العيشِ/ بالصّمتِ والخفاءِ

    فمع كلِّ أبٍ من جماعتِنا الحاضرة /  نصلّي منشدين:

اللازمة: أسجدُ أمامَك إلهي، أعترفُ بكَ ملِكِي، ها هي حياتي في يديكَ، إفعَلْ بها ما تريدْ

***

ترنيمة" لذّ وصفك"

لـذَّ وصفُك طابَ عَرْفُك                     يــا جليـلاً في الأنـام

مـار يوسف المعظّـــم                       لـكَ أشــرفُ السلام

كيــفَ يَكْفـي وصفي                     بَعْــدَ مـا اللهُ اصطفاك

لمُقــــامٍ مُتســـامٍ                         لــم يكـنْ فيهِ سواك

كُـنْ عزائـي في شقائـي                 كُــن ضيائي في الظلام

كُـنْ شِفائـي في ضنائي                 كــن شفيعي في الحِمام

وتسَلَّــم مَــعَ مريـم                      وابنهــا البكـر الحبيب

نفسَ عبـــدٍ مُستَمـدٍّ                      منكُـمُ أوفــى نصيب

فــي المصائب والتجارب               كــن لنــا أبًا حنون

أنتَ تسمـع، حين تشفع                 كلُّ مــا شئتَ يكـون

 

 مريم في عيدِها ... مثالُ الحنان لكلّ أمّ

قراءةٌ ثانية من رسالة أبينا البطريرك الياس الحويّك
لأبناء كنيستِه سنة1903
ممّا لا ريبَ فيه أنَّ العبادةَ لمريمَ العذراء قد أضحَتْ وجوبيّة على كلِّ المسيحيّين لِما يترتّب على الإبنِ مِن الإكرامِ لأمِّه بقوّةِ الشّريعةِ الطبيعيّةِ والسُّنةِ الإلهيّةِ. وعلى قدرِ تسامي الأمِّ في الفضلِ والكمالِ والقداسةِ، وبقدرِ ما يُرجَى منها من الخيرِ لبنيها، يزدادُ هذا الواجبُ قوّةً ورسوخًا من بابِ العدلِ البدليِّ لتكونَ الخدمة على العطيّة. وإذ كان اللهُ، تبارك وتعالى، يأمرُ البنين بإكرامِ أمِّهم التي أوْلَتهم الوجودَ في نظام الحياة الطبيعيّة، مَنْ أولى بهم أنْ يُكرّموا أمَّهم التي ولدتْهم بالأوجاع والآلام عند صليبِ ابنِها الحبيب، في نظامِ النّعمة، فصاروا أخوةً للسيّد المسيح بشركة دمِه الثّمين المسفوك على عمودِ الصّليب لأجلِ خلاصِهم وشركاءَ له في مجدِه السّماويّ؟

مشاركة

 

تتقدم كلُّ أمّ من الأمّهات الحاضرين وتختار وردة: وبصلاةٍ صغيرة، تطلب كلُّ أمّ نعمة خاصّة من مريم العذراء.

 

المحتفل: أيُّها الآبُ السّماويُّ/ يا مَنْ اختَرْتَ ابنةً وديعةً من النّاصرةِ/ لتكونَ أمَّ الإله/ فحملَتْ في أحشائِها نعمةَ السّماءِ/ وغمرَتْ بحنانها الإبنَ الإلهيّ/ فكانت مثالًا لكلِّ الأمّهاتِ/

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس/ الذي أظهرَ لمريمْ العذراء عبادةً خاصّة/ ووضعَ الكنيسةَ والعائلةَ والوطنَ في ظلِّ حمايتِها/ نصّلي قائلين:

اللازمة: حبُّكِ يا مريمْ غايةُ المُنى، يا أمَّ المعظّمْ كوني أمَّنا

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس/ ومع كلِّ أمٍّ تحملُ في قلبِها آلام الحياةِ وصعوباتِها/ وتعيشُ بالإتّكالِ المطلقِ على العنايةِ الإلهيّةِ/ ننشدُ نشيدَ الأملِ والرجاءِ قائلين:

    اللازمة: حبُّكِ يا مريمْ غايةُ المُنى، يا أمَّ المعظّمْ كوني أمَّنا

  • ها نحنُ اليومَ/ مع أبينا البطريرك الياس نطلبُ شفاعةَ مريم/ أمِّ الله وأمِّنا/ من أجلِ كلِّ امرأةٍ حُرِمَتْ من نعمةِ الأمومةِ/ لكيما تتزيّن حياتُها بفرحِ إعطاءِ الحياةِ واحتضانِها.

فمع كلِّ أمٍّ/ نصلّي قائلين:

اللازمة: حبُّكِ يا مريمْ غايةُ المُنى، يا أمَّ المعظّمْ كوني أمَّنا سلام، سلام، لكِ يا مريم (2)

 

ترنيمة مريمُ العذراء نسمةُ الأرجاء

مريمُ العذراء نسمةُ الأرجاء/  يا نجمًا ظهر فوقَ الشمسِ والقمرْ يكشفُ وجهَ السماء/ ينسجُ لحنَ الرجاء من عمقِ سرِ الفداء/ يرسمُ خلاصَ البشر       

إنْ جفَّ فينا خمرَ فادينا/ يا أمَّ يسوع  جففي خمرَ الدموع تجري من مآقينا/ وأملئي أجاجينا قلبَ حبًّا لا يجوع/ نغمة من لحن الخشوع.       

زيّاح القربان المقدّس

قدّوسٌ، قدّوسٌ، قدّوسٌ، أنتَ الربّ القويّ إله الصباؤوت،

السّماء والأرض مملوءتان من مجدِكَ العظيم

هوشعنا في الأعالي، مباركٌ الذي أتي وسوفَ يأتي باسم الربّ

هوشعنا في الأعالي

***

يسوع أنت إلهي حبُّك شافي الوحيد

أنت حبيب نفسي أبدًا يسوع أنت من أريد

أسجد أمامك إلهي أعترف بك ملكي

ها هي حياتي في يديك إفعل بها ما تريد 

تعال واملِك على قلبي أتوق إليك تعال

ترنّم لك شفتاي أحبك للأبدِ

 

 

صلاة من أجل إظهار قداسة البطريرك الياس الحويّك

أيُّها الآبُ القدّوس

أنتَ اخترتَ أبانا البطريرك الياس الحويّك راعيًا لشعبك

وجعلتَه على مثالِكَ أبًا عطوفًا ومدبِّرًا حكيمًا

أنتَ زوَّدْتَه ببركاتِكَ ورافقْتَه بعنايتِكَ وأنرته بمواهبِ روحِكَ القدّوسِ ومنحتَه نعمةَ تأسيسِ جمعيّةٍ رهبانيّةٍ

تعملُ لمجدِ جودِكَ الإلهيِّ الأعظمِ وخيرِ النّفوسِ

فعاشَ وماتَ برضاك

نسألُكَ باسم ابنِكَ يسوع وبشفاعة أمِّنا مريم والقدّيس يوسف

أن تُظهِر قداسته في كنيستِنا وعالمنا

ولتكنْ سيرةُ حياتِه سراجًا ينيرُ بيوتَنا وعيالَنا

وفضائِلُه قدوةً لنا تزيدُنا إيمانًا وتعمّقًا في معرفَةِ يسوع ومحبّته

لكَ المجد إلى الأبد. آمين

 

 

 

صلاة البابا فرنسيس إلى العائلة المقدّسة

يا يسوعُ، مريمُ ويوسفُ،

فيكم نتأمّلُ بتألّقِ المحبّةِ الحقيقيّةِ، ونتوجّهُ إليكُم بثقةٍ.

يا عائلةَ النّاصرةِ المقدّسةِ، إجعلي من عائلاتِنا أيضًا

فسحاتٍ للشّركة وعُلّياتٍ للصّلاة، ومدارسَ أصيلةً للإنجيلِ

وكنائسَ بيتيّةً صغيرة.

يا عائلةَ النّاصرةِ المقدّسةِ، لا تختبرنَّ العائلاتُ أبدًا بعدَ اليومِ

 تجربةَ العنفِ والانغلاقِ والانقسامِ: وليعرفْ مَن جُرِحَ وتعرَّض للإساءة العزاءَ والشّفاءَ قريبًا.

يا عائلةَ النّاصرةِ المقدّسةِ، فليوقِظِ سينودسُ الأساقفةِ

لدى الجميعِ إدراكَ قُدسيّةِ وحرمةِ وجمالِ العائلةِ

 ضِمنَ مخطّطِ الله.

يا يسوعُ، مريمُ ويوسفُ،

استمعوا إلى تضرّعاتِنا واستجيبوا لنا! آمين.

 

 


Prions ensemble

Prions:   

"

 

Les chrétiens au service des défis de l’humanité : "Pour tous les chrétiens afin que, fidèles à l’enseignement du Seigneur, ils s’engagent par la prière et la charité, à rétablir la pleine communion ecclésiale et collaborent pour relever les défis actuels de l’humanité."







Watch back to the modern, watch rolex replica modification and car modification is different, watch this object is too small, and too fine, whenever breitling replica the internal movement caused some subtle damage, may replica watches uk affect the quality of the entire watch, so the swiss replica watches comparison High, and very energy consumption, modification of the watch very few people.
© 2004 - 2013 - SainteFamille.org - Designed & Developed By ProInns
Dernière date de mise à jour: 26/03/2017